HERMES DESIGNS is the meaning of information systems. Start your elegance e-business with us.
HERMES DESIGNS is the meaning of information systems. Start your elegance e-business with us.



استطلاع الراي

ما هى توقعاتك لماتش الأهلى والزمالك القادم؟

  •   

    فوز الأهلى
  •   

    فوز الزمالك
  •   

    التعادل

مطالبات في الكونجرس للتحقيق مع صهر ترامب

الثلاثاء 26 سبتمبر 2017 الساعة 3:00 صباحا بتوقيت القاهرة
  •  
مطالبات في الكونجرس للتحقيق مع صهر ترامب
مطالبات في الكونجرس للتحقيق مع صهر ترامب

فتح أحد المشرعين الديمقراطيين البارزين تحقيقا حول استغلال جاريد كوشنير صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ومستشاره لحساب بريد إلكتروني خاص؛ لإجراء أعمال الحكومة الأمريكية.

ووفقا لتقرير نشر على موقع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، كتب عضو الكونجرس الأمريكي، إيليا كامنجز، رسالة إلى صهر الرئيس وكبير المستشارين الأمريكيين يطلب فيها الحفاظ على جميع رسائل البريد الإلكتروني الشخصية.

وأشار "كومينجز" إلى التحقيق الجمهوري عن خادم البريد الإلكتروني لمرشحة الرئاسة الأمريكية السابقة عن الحزب الديمقراطي هيلاري كلينتون لتبرير طلبه.

وقال كومينجز: "يحق للجمهور الوصول إلى السجلات العامة".

وأضاف، نقلا عن رسالة الجمهوري، تري جودي، إلى الفريق القانوني للسيدة كلينتون في 19 مارس 2015: "يحق للجمهور التأكد من عدم وجود معلومات سرية أو حساسة".

وتابع عضو الكونجرس في "ماريلاند" - وفقا لما كتبه إلى كوشنر، المستثمر العقاري السابق- "إن ردود أفعالك تعتبر استجابة لطلب الحفظ والمعلومات التي تقدمها ردا على هذه الرسالة ستساعد في تحديد الخطوات التالية في هذا التحقيق".

واستخدم جاريد كوشنر، بريدا إلكترونيا خاصا للعمل في البيت الأبيض.

وقالت المتحدثة باسم البيت الابيض، سارة ساندرز، في مؤتمر صحفي يوم الاثنين، "لن نلتزم بالافراج عن رسائل البريد الالكتروني" مضيفة "لن نقدم محادثة لم تحدث".

وتابعت أن "استخدام رسائل البريد الإلكتروني الخاصة لإجراء الأعمال الحكومية هو "على حد علمي، محدودة جدا".

وفي يوم الأحد الماضي، أكد محام لـ "كوشنر" أن "أقل من 100 رسالة إلكترونية من يناير إلى أغسطس" تم إرسالها من خلال حساب خاص أنشأه كوشنير وزوجته نجلة الرئيس الأمريكي، إيفانكا ترامب، خلال حملته الانتخابية

وكان الرئيس الأمريكي قد انتقد مرارا منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون لاستخدامها حساب بريد إلكتروني شخصي في معاملات للحكومة الأمريكية، وتعهد بسجنها بسبب تعاملها بهذا الشكل مع المعلومات السرية للدولة.

وتحدد اللوائح الاتحادية كيفية الحفاظ على السجلات المتعلقة بالرئيس الأمريكي والأنشطة الحكومية الأخرى.

ويمكن أن يؤدي استخدام الحسابات الخاصة إلى وضع سجلات رسمية تتجاوز متناول الصحفيين والمشرعين وغيرهم ممن يسعون للحصول على المعلومات السرية.

المصدر : صدى البلد


التعليقات