HERMES DESIGNS is the meaning of information systems. Start your elegance e-business with us.
HERMES DESIGNS is the meaning of information systems. Start your elegance e-business with us.



استطلاع الراي

ما هى توقعاتك لماتش الأهلى والزمالك القادم؟

  •   

    فوز الأهلى
  •   

    فوز الزمالك
  •   

    التعادل

برهامي: يجب على شيوخ الفضائيات مهاجمة الكنيسة..وسنعزل شيخ الأزهر

الأحد 23 ديسمبر 2012 الساعة 8:53 مساء بتوقيت القاهرة
  •  
برهامي: يجب على شيوخ الفضائيات مهاجمة الكنيسة..وسنعزل شيخ الأزهر
برهامي: يجب على شيوخ الفضائيات مهاجمة الكنيسة..وسنعزل شيخ الأزهر

كتب - أيمن صبري:

أكد الدكتور ياسر برهامي القيادي بحزب النور السلفي في معرض حديثة بملتقى العلماء والدعاة لمناقشة مسودة الدستور الشهر الماضي أنه طرح من خلال أعضاء النور الممثلين بالجمعية التأسيسية للدستور بإحدى المداولات المغلقة بالجمعية وضع مادة لعزل شيخ الأزهر فهاج عليهم ممثلو الأزهر رافضين ذلك تماماً مؤكدين على استقلالية ذلك المنصب وهو ما أدى إلى الرضوخ لهم لعدم تأليب الرأي العام على الإسلاميين ولتمرير المادة الحاكمة للدستور وهي المادة الثانية، وأنه ليس من الضروري الدخول في صراعات يمكن حسمها فيما بعد من خلال سن قانون لعزل شيخ الأزهر لعلة أو لبلوغ سن المعاش وتحديده بـ65 عاماً .

كما تحدث برهامي عن المحكمة الدستورية وأعضائها قائلاُ "المحكمة الدستورية لازم تنضف ممن فيها" بحسب قول برهامي، وهو ما فسره البعض سبباً من أسباب الهجمة الشرسة على أعضاء المحكمة في الفترة الأخيرة.

وأثنى برهامي على بعض المواد التي يتضمنها الدستور المصري الجديد والتي تعتبر مثابة قيود حقيقية لمن يطالب بالحرية في مطلقها ومجملها، مشيداً بأنها لم تأتي في أي دستور سابق مر على مصر، وداعيا لمن عمل على وضعها وصياغتها بالفلاح في الدنيا والآخرة.

ثم طالب برهامي في عطفة أخرى من حديثة شيوخ السلفية الذين يتم استضافتهم على الفضائيات بمهاجمة الكنيسة بدعوى أنهم يعارضون تطبيق الشريعة الإسلامية مؤكداً أن هذا الأسلوب جيد ومحمود وله أهدافه، وبذلك سيتم كسب قطاع كبير من المجتمع المصري في صف تيار الإسلام السياسي دون غيره من التيارات الليبرالية.

وعند سؤاله عن بعض المواد الخلافية قال برهامي"إحنا مش عايزين الإعلام ياخد باله من بعض المواد'، لافتا إلى أن هناك مادة حرية الفكر والرأى والإبداع، تلتزم الدولة بحماية القيم، والبرلمان لو أصدر قانون الحسبة يبقى وصلنا لما نريد.

وقال برهامى أنه لن يكون هناك رقابة على الصحف قبل النشر لكن سيتم وضع جرائم للنشر بالحبس وتلك معركة من ضمن المعارك، 'والموضوع سيستمر من عشر إلى خمسة عشر عاما عشان العالم ما يهيجش علينا لما نعمل جرائم النشر'.

المصدر : MSN Arabia


التعليقات