HERMES DESIGNS is the meaning of information systems. Start your elegance e-business with us.
HERMES DESIGNS is the meaning of information systems. Start your elegance e-business with us.



استطلاع الراي

ما هى توقعاتك لماتش الأهلى والزمالك القادم؟

  •   

    فوز الأهلى
  •   

    فوز الزمالك
  •   

    التعادل

بول كليمنت يرحل.. سوانزي يواصل هواية إقالة المدربين (تقرير)

الخميس 21 ديسمبر 2017 الساعة 2:11 مساء بتوقيت القاهرة
  •  
بول كليمنت يرحل.. سوانزي يواصل هواية إقالة المدربين (تقرير)
بول كليمنت يرحل.. سوانزي يواصل هواية إقالة المدربين (تقرير)

أعلن نادي سوانزي سيتي بشكل رسمي، مساء أمس الأربعاء، إقالة المدرب الإنجليزي بول كليمنت من منصبه، وذلك بعد أقل من عام على توليه تدريب الفريق.

وقررت إدارة النادي الإطاحة بالمدرب، صاحب الـ45 عامًا، بعدما قدم النادي مستويات سيئة جدًا في «البريمييرليج» هذا الموسم، احتل على إثرها المركز الأخير في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز، قبل بداية الجولة الـ19 من البطولة.

ويعتبر كليمنت هو المدرب الخامس الذي تطيح به إدارة سوانزي، في الفترة من فبراير 2014 وحتى ديسمبر 2017، أي أن النادي غيّر 5 مدربين خلال أقل من 4 سنوات، وهو معدل سيئ جدًا لفريق متواجد في «البريمييرليج».

وكان الدنماركي مايكل لاودروب هو أول الأسماء التي أطاحت بها إدارة سوانزي، في منتصف موسم «2013-2014»، ثم كان جاري مونك هو ثاني الأسماء، عندما أطاحت به إدارة النادي أيضًا في منتصف موسم «2015-2016».

وكان الموسم الماضي قد شهد تغير القيادة الفنية لسوانزي في 3 مناسبات، الأولى عندما أطاحت الإدارة بالمدرب الإيطالي فرانشيسكو جويدولين، بعد 6 جولات فقط من بداية الموسم، ثم بعد ذلك الأمريكي بوب برادلي، الذي لم يستمر أكثر من 3 أشهر، قبل أن تطيح به إدارة سوانزي، في منتصف موسم «2016-2017»، ثم كان «كليمنت» هو المدرب الأخير، الذي واصلت إدارة سوانزي سيتي هوايتها بتنفيذ قرار الإقالة، مع الوصول لمنتصف الموسم الحالي.

وكان «كليمنت» قد تولى قيادة النادي في 3 يناير الماضي، ومع وصوله، تمكن المدرب الإنجليزي من انتشال الفريق من مناطق الهبوط، وقيادته للبقاء في «البريمييرليج»، بعد بداية سيئة كذلك في الموسم الماضي.

لكن سوانزي هذا الموسم لم يتعامل بالشكل الصحيح على مستوى الصفقات، فباع النادي الويلزي أبرز نجومه في الموسم الماضي، وهما الأيسلندي جيلفي سيجوردسون مقابل 45 مليون جنيه استرليني لنادي إيفرتون، والإسباني فيرناندو يورنتي مقابل 15 مليون جنيه استرليني لنادي توتنهام، ولم يعوضهما بالبدائل المطلوبة، حيث اكتفت إدارة النادي بصرف 45 مليون جنيه إسترليني على الصفقات التي كانت أغلبها دون المستوى.

وتعاقد سوانزي مع سام كلوكاس «مقابل 15 مليون جنيه استرليني من هال سيتي»، وويلفريد بوني «مقابل 12 مليون جنيه استرليني من مانشستر سيتي»، وروكي ميسا «مقابل 11.5 مليون جنيه استرليني من لاس بالماس الإسباني»، بالإضافة لاستعارة البرتغالي ريناتو سانشيز من بايرن ميونخ، مقابل 8 ملايين جنيه إسترليني.

وتعتبر أفضل صفقة أجراها النادي هي استعارة المهاجم الشاب تامي إبراهام، الذي ساهم في تسجيل 50% من أهداف الفريق في الدوري هذا الموسم «سجل 4 أهداف وصنع هدفًا من أصل 10 أهداف سجلها الفريق حتى الآن في الدوري الإنجليزي الممتاز».

ويعتبر سوانزي صاحب أسوأ هجوم في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم «سجل لاعبوه 10 أهداف في 18 مباراة.. محمد صلاح وحده سجل أكثر منهم بـ4 أهداف»، كما أن لديه أقل عدد محاولات تسديد على المرمى «36 محاولة تسديد على المرمى هذا الموسم.. هاري كين، هداف توتنهام، سدد هذا الموسم 37 تسديدة على المرمى»، وفشلوا في التسجيل في 10 مباريات في «البريمييرليج» هذا الموسم «أكثر من 50% من المباريات التي لعبها الفريق».

المصدر : المصري اليوم


التعليقات